اجراءات صارمة والرفع من عدد التحليلات بميناء العيون لتطويق فيروس “كورونا”

كشف رئيس جماعة المرسى إقليم العيون أن المعامل التي تشتغل في مجالات وتخصصات مختلفة ذات الصلة بقطاع الصيد البحري على نفوذ الجماعة عززت من تدابيرها الصحية الوقائية بعد تسجيل بؤرة وبائية لعمال وعاملات بداية الأسبوع الجاري.

وقال المسؤول ذاته في تصريح نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء “إن عدد العاملين والعاملات بالحي الصناعي بالمرسى يفوق 7 آلاف”، مضيفا “أنه تم حسب المعلومات المتوفرة لحد الساعة، إجراء أزيد من 4 آلاف تحليلا طبيا للعاملين والعاملات، خصوصا في المعامل التي تم تسجيل حالات إصابة بالفيروس التاجي بها”.

وتابع رئيس الجماعة في التصريح ذاته “أنه تم اتخاذ عدة إجراءات احترازية همت تعقيم جميع المعامل وتحسيس عموم العاملين والعاملات قصد الحد من انتشار فيروس كورونا”.

وتابع “أن السلطات رفعت من وتيرة إجراء التحاليل المخبرية المخصصة لجماعة المرسى حيث انتقلت إلى 700 تحليلا طبيا يوميا، حتى تعود الوحدات الصناعية لسابق نشاطها”.

البحر24

للإشهار لدينا

شاهد أيضاً

تعزية من غرفة الصيد البحري المتوسطية لضحايا وأسر مركب “مارمارا” بأكادير

بسم الله الرحمان  الرحيم ” يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *