طائرة أمريكية لمراقبة الصيد فوق سواحل موريتانيا فهل تقترب من المغرب!

أعلن الجيش الأمريكي أنه أجرى يوم الاثنين عملية استطلاع لسواحل موريتانيا وغرب أفريقيا، باستخدام طائرتين من نوعية (B-52) العملاقة، لمحاربة الصيد غير الشرعي، بالتنسيق مع السلطات الموريتانية.

وقالت القيادة العسكرية الأمريكية  في أفريقيا (أفريكوم) في برقية منشورة عبر موقعها الإلكتروني إن طائرتي B-52 تابعتان لسرب القنابل الاستكشافية في القوات الجوية الأمريكية أجرت “مهمة استطلاعية في جنوب غربي موريتانيا، وعلى طول السواحل الغربية لأفريقيا”.

وحلقت الطائرتان من قاعدة عسكرية جوية أمريكية في ولاية داكوتا الشمالية، وقطعت ما يزيد على 8 آلاف كيلومتر نحو الشواطئ الموريتانية، عابرة بذلك المحيط الأطلسي.

وأوضحت القيادة الأمريكية  حسب ما أوردته صحيفة “صحراء ميديا الموريتانية” أن عناصر من خفر السواحل الأمريكي، كانوا على متن الطائرتين، أوكلت إليهم مهمة “متابعة الأنشطة غير الشرعية في المحيط”.

البحر24

شاهد أيضاً

بالفيديو: “رايسة بحرية” تكشف كيف فرضن أنفسهن بقطاع الصيد البحري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.