منظمة “الفاو” تستعد لعملية جرد واسعة لقطاع الصيد التقليدي بالمغرب

تستعد منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) لإطلاق جرد للمصايد التقليدية صغيرة النطاق بالمغرب العربي في افق 2020.

وتستهدف ورشة عمل إقليمية، أطلقتها المنظمة حول مصايد الأسماك صغيرة النطاق تحديد احتياجات مديري مصايد الأسماك المغاربية من معلومات متعلقة بمصايد الأسماك قبل إجراء جرد للقطاع في العام القادم.

كما تهدف هذه الورشة، إلى وضع خارطة طريق حول الأولويات في مجال مصايد الأسماك صغيرة النطاق في المنطقة بفضل استخدام هذه المعلومات وتحسين جمع البيانات في دول المغرب العربي ومساعدة البلدان على جمع البيانات المطلوبة في مختلف برامج المنظمة، وفق ما أفاد به بلاغ لها، صدر بتونس.

واعتبر المنسق المقيم للأمم المتحدة في تونس، دييغو زوريلا، أن “مصايد الأسماك صغيرة النطاق تشكل نشاطا أساسيا لتحقيق التنمية المستدامة في دول المغرب العربي”.

وقال إنه “من الضروري تحسين معرفتنا بهذا القطاع لتوجيه السياسات العامة الداعمة للصيادين ومجتمعاتهم في المنطقة المغاربية”.

وأكد المدير العام للصيد البحري وتربية الأسماك بوزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري التونسية، عبد المجيد سهيل، من جهته، على “الدور الاستراتيجي للصيد البحري التقليدي لتحقيق الأمن الغذائي ودعم الاقتصاد الوطني”.

وأضاف أن “الصيد التقليدي يوفر أكثر من 75 ألف فرصة عمل في تونس وساهم بشكل كبير في توفير العملة الأجنبية من خلال التصدير”.

وأشار مروان بديوي من معهد علوم وتكنولوجيا البحار إلى التعاون القائم مع منظمة “الفاو” في مجال الابتكار التقني، مبرزا أهمية توحيد أسس جمع المعطيات حول الصيد التقليدي ومشاركة الممارسات الفضلى للتغلب على المشاكل المشتركة والتعرف إلى الحلول المناسبة لاحتياجات دول المغرب العربي.

وتأتي ورشة العمل هذه ضمن مجموعة من الأنشطة التي تقوم بها منظمة “الفاو” للتعريف بالصيد التقليدي في العديد من دول العالم، وتزويد صناع القرار في المنطقة المغاربية بأدوات تتيح الإدارة السليمة لموارد الصيد البحري التقليدي، في القطاع الذي يشغل ما يقارب 150 ألف شخص في المنطقة، بالإضافة إلى العاملين في الخدمات المساندة، بما في ذلك النساء الريفيات والشباب.

المصدر: ماب ايكولوجي

شاهد أيضاً

طنجة.. مجلس الجهة يتدارس مرصد للمد البحري بالعرائش ودعم نشاط بحري “GLOBE 40”

أعلن مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، أنه سيتدارس خلال أشغال دورته المزمع تنظيمها يوم الإثنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *