بنجلون يرسم صورة عن خطورة الوضع بسواحل الناظور في مراسلة للداخلية بسبب التحريض والصيد اللاقانوني

وجه يوسف بنجلون رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية، مراسلة مباشرة إلى وزير الداخلية عبد الوافي الفتيت، يرسم فيها صورة عن خطورة الوضع بسواحل إقليم الناظور، ويدعوه إلى التدخل الصارم بهدف منع الفوضى وفرض احترام القانون بالدائرة البحرية لهذا الإقليم، وقال بنجلون أنه يؤسفه باعتباره رئيسا للغرفة عن كون الوضع أضحى خارج السيطرة وإحكام القانون وروحه، مع ما يمكن أن ينتج عن ذلك من إخلال خطير بالأمن والسكينة الاجتماعية، وذلك أن ثلة من الخارجين على القانون يعمدون إلى صناعة قوارب من مادة البوليستر بعد حصولهم على ترخيص بالأمر ووثائق من لدن مندوبية الملاحة التجارية التابعة لوزارة التجهيز حسب المراسلة توصل “البحر 24” بها، وذلك قبل تحويل هذه القطع الطافية إلى قوارب صيد مجهزة بمصابيح الإنارة وبشباك الصيد وبغيرها من الأدوات والانخراط المباشر في عمليات الصيد، وذلك في منأى من أية مساءلة قانونية ومراقبة.

بل حسب بنجلون فإنه هؤلاء يتمادون في خرق القانون وثبوت استعمالهم متفجرات الديناميت في عمليات صيد غير قانونية مع إمكاينة امتداد هذه الظاهرة في مختلف مناطق أخرى بشمال المملكة، كما أنهم يحضون بحماية أدبية وفعلية من طرف نائب برلماني بالإقليم، حيث يشكل هذا الأمر تهديدا مباشرا ومساسا خطيرا للثروات السمكية الوطنية ، حيث أن عدم التصدي لهذه الخروقات سينتج عنه توتر شديد بين المهنيين وهؤلاء الخارجين عن سلطة القانون، ملتمسا تدخل الوزارة لوضع حد لهذه الفوضى.

هاجر البقالي- البحر 24

شاهد أيضاً

بطلب من الغرفة المتوسطية.. اجتماع بالعرائش حول خياطة الشباك وإعداد حبال الصنار

  انعقد يوم الأربعاء 03 أبريل 2024 على الساعة الحادية عشر صباحا بقاعة الاجتماعات لمعهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.