مهنيو الصيد التقليدي يطالبون “إيكات” برفع حصة التونة.. بناء على توصيات لقاء اسباني مغربي

أرشيف

طالب مهنيو الصيد البحري بالضفة المتوسطية، على هامش اللقاء المنعقد مؤخرا بكونيل بين مهنيي المتوسطي والاسباني، بالرفع من الحصة المخصصة للصيد التقليدي في الضفتين كحق تاريخي لهذه المناطق.

وتتزامن هذه المطالب مع اقتراب انعقاد اجتماع منظمة ايكات المتخصصة في التونيات خلال 28 من شهر نونبر المقبل، حيث أصبح المطلب الأساسي لمهنيي الصيد التقليدي بالأساس ضرورة العمل على الرفع من حصة صيد التونيات بدل الإبقاء على نفس الحصص السابقة، على اعتبار أن هذا الحق أصلا تاريخي وموروث أبا عن جد لمهنيي الضفتين.

مصادر مهنية، أوردت كذلك، أنه في ظل النقص الحاد للثروة السمكية، وتشهد عليها حجم مفرغات الصيد السنوية والنصف السنوية التي تعلن عنها إدارة المكتب الوطني للصيد، بات لزاما البحث عن منح حق تاريخي للمهنيين، لإضافة كوطا جديدة لهم لتعويض النقص الحاصل.

فلا يعقل حسب المصادر المهنية، الإبقاء على نفس الوضع، حيث بات المهنيون يدخلون في عطلة مفتوحة الآجال كلما، انتهى موسم التونيات وبالتالي أضحى الوضع القائم يحتاج إلى إضافة جديدة للكوطا.

وقد تم الكشف بناء على هذا الطلب أيضا على أن مخزون التون أصبح جيدا في السنتين الأخيرتين كما أن طريقة الصيد وأدوات الصيد المستعملة من طرف مهنيي الصيد التقليدي في الضفتين لا تؤثر بتاتا على المخزون السمكي ولن تؤثر عليه مستقبلا.

وطالب المهنيون، بأخذ التوصيات المنبثقة عن اللقاء المغربي الإسباني على محمل الجد، حيث ينتظر أن يتم رفعها كذلك لمنظمة “إيكات” حتى يتم تفعيلها والمصادقة عليها خلال دورتها المقبلة المرتقبة في نونبر المقبل.

للإشارة، فإن وضعية المصايد على طول البحر الأبيض المتوسط، أصبحت مقلقة سواء من حيث نذرة الثروات السمكية كالأخطبوط والأسماك السطحية الصغيرة في ظل هجمات الدلافين، كذلك تحول البحر الأبيض المتوسط، لمحطة عبور السفن، مما يزيد من مخاطر التلوث وهجرة الأسماك نحو مناطق أفضل للتوالد بعيدا عن الضجيج وسموم هذه البواخر والسفن.

البحر24- خــــــــــاص

شاهد أيضاً

تقارير الصحف: شاريوت تعلن الاستعداد لتصدير الغاز من المغرب

  قالت جريدة “العلم” لعدد اليوم الإثنين، التي ورد بها أن شركة “شاريوت” البريطانية المتخصصة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.