بوابة ضمان بحري المشروع الملكي للدولة الاجتماعية.. هل وصلت إدارة CNSS لمقولة “وقف حمار جحا في العقبة”؟

يبدو أن المشروع الملكي المتعلق بالضمان الاجتماعي،  أصبح مهدد بالفشل بقطاع الصيد البحري، بعدما أظهرى ادارة الضمان الاجتماعي أن “وقف فيه حمار جحا في العقبة”، مقولة تنطبق عليها، وأصبحت غير قادرة على استيعاب قطاع الصيد البحري، وتفهم مشاكل البحارة، وأصبحت هذه المقولة تنطبق عليها. 

المشاكل المتفاقمة بسبب بوابة ضمان بحري، والتي جعلت كل البحارة وطنيا يستغيثون، أن الضمان الاجتماعي يفهم في البر ولا يفهم في البحر، يجعل منطق اشتغاله مع هذه الفئة يجب اعادة النظر فيه، ولما لا وزارة الصيد البحري، الشبه غائبة عن مواكبة مشاكل البحارة اجتماعيا.

في جل الموانئ، يطالب البحارة هذه الإدارة الخاصة بالضمان الاجتماعي، بالعمل على تيسير مشروعها الحديث، بدل بيع الوهم وعقد المئات من الاجتماعات دون جدوى، والتهليل المستمر لبوابتها، وتنظيم لقاء انطلاقتها، بعيدا عن مشاكل البحارة، لكن سرعان ما فشلت وأعادت كل شيء للصفر.

عدد من البحارة بالموانئ، سارعوا لتقديم شكاوى لكل الأبواب المفتوحة بما فيها غرف الصيد البحري، وكان آخرها الاجتماعات التي احتضنتها غرفة طنجة، حول هذا الموضوع، لكن سرعان ما تنامت من جديد مشاكل البحارة مع هذه البوابة، من خلال التصريح المتقطع، وغياب آذان صاغية لهم بالوكالات، فلما لا تتوجه هذه الإدارة إلى إحداث وكالات بالموانئ بدل التوجه للبر، والانتظار القاتل، في انتظار أجوبة هذه المؤسسة وبمعية وزارة الصيد البحري، التي يجب ألا تنسى أن هذا ورش ملكي لدولة اجتماعية ؟

كلمة المحرر

شاهد أيضاً

سيدي افني.. إنذارات لمحتلي الملك البحري بالإخلاء

  قالت مصادر مطلعة، أن المندوبية الإقليمية للتجهيز والماء بإقليم سيدي إفني، وجهت إنذارات إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.