“الفاو” تطلق مشروعا للتصدي للنفايات البلاستيكية بالبحر بدعم من 30 دولة

أطلقت منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) مع المنظمة البحرية الدولية،أمس الخميس، مشروع شراكات (GloLitter) الذي يروم دعم 30 دولة نامية لمساعدتها على منع وتقليل النفايات البحرية من قطاعي النقل البحري ومصايد الأسماك، والتي تشمل النفايات البلاستيكية مثل معدات الصيد المفقودة أو المهملة.

وقال مانويل بارانج، مدير مصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية في “الفاو” “إن النفايات البلاستيكية لها تأثير مدمر على الحياة البحرية وصحة الإنسان”، مضيفا أن هذه المبادرة “خطوة مهمة في معالجة هذه القضية، وسوف تساعد في حماية النظام البيئي للمحيطات وكذلك سبل عيش للذين يعتمدون عليه”.

وأوضح أن حماية البيئة البحرية من أبرز ما يصبو إليه الهدف 14 من أهداف التنمية المستدامة، وهو جزء من أجندة 2030 لخلق مستقبل أكثر عدلا وإنصافا لجميع سكان الكوكب.
من جهته، قال خوسيه ماثيكال، رئيس قسم الشراكات والمشاريع في المنظمة البحرية الدولية، “إن النفايات البحرية آفة على المحيطات والكوكب”، معربا عن ترحيبه بوجود أكثر من 30 دولة ملتزمة بهذه المبادرة، وتعمل مع المنظمة البحرية الدولية ومنظمة الفاو لمعالجة هذه القضية.

ومن شأن مشروع GloLitter، أن يساعد البلدان على تطبيق أفضل الممارسات لمنع وتقليل النفايات البلاستيكية البحرية في محاولة لحماية الموارد الساحلية والبحرية في العالم.

وستشمل الإجراءات التشجيع على وضع علامات على معدات الصيد بحيث يسهل تتبعها إذا فقدت أو تم التخلص منها في البحر. وسينصب التركيز الآخر على توافر وكفاية مرافق الاستقبال في الموانئ وربطها بأنظمة إدارة النفايات الوطنية.

وتوجد الدول المشاركة في مشروع Glolitter في آسيا وأفريقيا ومنطقة البحر الكاريبي وأمريكا اللاتينية والمحيط الهادئ. وستتلقى هذه الدول أيضا المساعدة الفنية والتدريب، بالإضافة إلى الوثائق الإرشادية والأدوات الأخرى للمساعدة في إنفاذ القوانين الحالية.

البحر24

شاهد أيضاً

مصرع بحار في حادثة سير شمال أكادير

توفي مساء أمس شاب يعمل بحارا إثر اصطدام دراجة نارية كان على متنها بسيارة على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *