اتفاق الصيد مع الأوروبيين يدخل حيز التنفيذ رسميا ب 128 سفينة أوروبية في المياه المغربية

دخل الاتفاق الجديد للصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي، الموقع في العاصمة البلجيكية بروكسيل، يوم 14 يناير الماضي، حيز التنفيذ رسميا بعد نشره بعدد يوم أمس من الجريدة الرسمية.

ويأتي دخول الاتفاق حيز التنفيذ، عقب صدور ظهير شريف وقعه بالعطف، الثلاثاء الماضي، رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، يقضي بتنفيذ القانون المتعلق بالاتفاق. وبالاجماع، صادق في 24 يونيو الماضي، مجلس النواب على مشروع القانون رقم 14.19، الذي يوافق بموجبه على اتفاق الشراكة في مجال الصيد، المستدام بين المملكة المغربية، والاتحاد الأوربي، وعلى بروتوكول تطبيقه، وكذا تباد ل الرسائل المرافقة للاتفاق المذكور، الموقعة في بروكسيل، في 14 يناير 2019. وينص الاتفاق الجديد على أن منطقة الصيد تمتد من خط العرض 35 إلى خط العرض 22، أي من كاب سبارطيل شمال المغرب إلى غاية الرأس الأبيض في جنوب المملكة.

وسيتم رفع عدد السفن الأوربية المبحرة في المياه المغربية إلى 128 سفينة، وسيكون بإمكانها الإبحار من كاب سبارتيل في العرائش إلى الرأس الأبيض نواحي الداخلة؛ في حين تم استثناء البحر الأبيض المتوسط بهدف الحفاظ على موارده. ويصل العائد المالي للمغرب، بحسب بنود الاتفاق، إلى 48 مليونا و100 ألف أورو برسم السنة الأولى من تطبيقه، ثم 50 مليونا و400 ألف أورو، خلال السنة الثانية، وأيضا 55 مليونا و100 ألف أورو برسم السنتين الثالثة، والرابعة من تطبيق الاتفاق.

متابعات 

شاهد أيضاً

فوطاطا متحدثا عن المخزون السمكي وغياب INRH و”النيكروس” ونقاط الجمع العام للكنفدرالية

  في تصريح خاص تحدث عبد الكريم فوطاط رئيس الكنفدرالية المغربية للصيد الساحلي، عن أهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.