حقيقة أم خرافة .. تناول الحليب والسمك هل يتسببان في البرص!

 نسمع دوما منذ أن كنا صغارا وحتى اليوم أن تناول السمك وشرب الحليب يسبب البرص أو البهاق، فهل هذا خطير ويسبب تسمم والبرص فعلا؟؟ ..  اتضح انه من المعتقدات الخاطئة ومن الخرافات التي تداولها الناس من جيل إلى آخر من دون التحقق منها أو التأكد من هذا الأمر . وبسبب أن السمك والحليب من الأطعمة التي تفسد بسرعة، وتجد هذا المعتقد في دولة باكستان والذين يعتقدون أن من يتناول هاتان المادتان مع بعض أو بعدها مباشرة فسوف يصاب بالبرص .

وبالطبع هناك من يتحسس من السمك أو الحليب أو من الاثنان ، وطبقا للدراسات الطبية  فإن الحالات المسجلة لا تتجاوز 1%.  وحسب موقع ” الصحة اونلاين” فإن التفسير الطبي هو مهاجمة كريات الدم البيضاء للبروتينات الغريبة عنها ، مما تسبب برد فعل مناعي يشمل إطلاق أجسام مضادة موجهة للبروتين وإصدار كميات كبيرة من الهيستامين.

وعند هذه الحالة تحدث الحساسية ،  ودينيا لم يثب هذا الأمر ، حيث لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن شرب الحليب مع أكل السمك، وإذا لم يثبت ذلك فالمرجع في هذه المسألة إلى أهل الطب، فإن قالوا بأن الجمع بينهما مضر فلا تجمع بينهما، بل يُؤكل كلٌ منهما على حدة ، وإن كان الجمع بينهما لا يضر فاجمع بينهما في الأكل إن شئت. وقد يكون الجمع بينهما يضر أُناسا ؛ لحساسية معينة ، ولطبيعة أجسامهم ، ولا يضُرُ آخرين.

وكالات

شاهد أيضاً

لهذا السبب تهاجم “الأوركا” كل مايتحرك بسواحل طنجة !

  أدت الزيادة الأخيرة في هجمات الحيتان القاتلة على القوارب قبالة سواحل أوروبا إلى قلق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.